كيف تصلح أي خطأ او مشكل في حاسوبك او نظامك بإحترافية و بإتقان

0 119

إن لكل فعل ردة فعل ، هذا أمر لا غنى عنه في أي مجال ، فالحاسوب رغم إشتغاله ، فسيأتي ذلك اليوم الذي يتعطل قليلا ، يظهر بعض التلكأ ، و يظهر أخطاءا في النظام ، فقد إشتغل كثيرا ، حمل كثيرا ، نصب كثيرا ، و لا بد من له ان يظهر بعض الأعراض من حين لآخر ، و أثناء حدوث هذا الأمر ، فأنت مضطر الى ان تعتمد على مجموعة من الأشياء من أجل إصلاح جهازك ، فإما ان تصلحه بنفسك ، أو ان تضع يدك في جيبك و تدفع المال لشخص ليصلحه لك ، لكن الحالة الأولى ستكون الأفضل ، فأنت من خلالها و بعدها ستطور نفسك شيئا فشيئا في إصلاح مشاكل الحاسوب ، و تصبح قادرا على فهم حاسوبك أكثر و كيفية التعامل معه ، و في هذا الموضوع ، سأضع بين ايديك  العملالذي يستخدمها التقنيون في شركات الIT من أجل إصلاح أي مشكلة لعميل محدد ، لكن في هذا الموضوع سنعتمد على إصلاح حاسوبك الشخصي و ليس حاسوب الآخر ، لكن إنطلاقا منك أنت ستكون قادرا على إصلاح حواسيب الآخرين أيضا ، فدعونا نبدأ . 

 

– إكتشاف السبب و المسبب : 
أول شيئ عليك أن تفعله عند مواجهتك لأي مشكل تصادفه في حاسوبك ، هو محاولة إكتشاف كل من الخطأ و أسبابه ، فكما سبق الذكر لكل شيئ سبب ، و حاسوبك او جهازك قد تعطل بسبب شيئ ما ، و لم يتعطل من تلقاء نفسه ، لذلك ، اول شيئ عليك فعله هو تحديد الأسباب  التي أدت الى هذا العطل ، و لفعل ذلك ، ستحتاج الى قائمة طويلة من الأسباب ، و لأن الشرح سيكون أسهل بمثال ، فسأستعرض عليكم واحدا ، لنفترض انني شغلت جهازي يوما ، و فجأة تظهر لي الشاشة سوداء ، فأول شيئ يجب علي فعله هو تحديد المشاكل المتعلقة بهذا المشكل ، دعونا نقول : 1 – مشكل في كارت الشاشة ، 2 – مشكل في ملفات النظام ، 3 – تحديث النظام الأخير ، 4 – مشكل في درايفر الجرافيك ، 5 – مشكل في شاشة الحاسوب . 
بهذه الطريقة أضع جميع المشاكل المحتملة لظهور هذا المشكل ، هذا سيسهل عليك حل المشكل بشكل أسرع . 

 

– فصل الحالات : 
الآن بما انك تملك لائحة بين يديك لمجموعة من الإحتمالات الممكنة ، فدعونا نبدأ في فصل الحالات ، دعونا نبدأ بتجربة كل شيئ على حدة ، بإتخاذ المثال سابق الذكر و هو مشكل الشاشة في الحاسوب ، و بإتخاذ المشاكل المسترخجة و الممكنة نبدأ إذن بفصل الحالات ، لنبدأ بالمشكل الأول و هو كارط الشاشة ، هل عند تشغيل الجهاز نسمع أصواتا معينة ؟ لا ؟ اذن المشكل ليس من كارت الشاشة ، لأنك في الغالب ستسمع أصوات على شكل (Biip) إن كان مشكل من أحد الهارودير ، لنجرب الآن مشكل في ملفات النظام ، هل الجهاز يشتغل بكامل قوته ؟ هل يظهر لنا في الأول شعار النظام ثم يختفي بعدا لتبقى الشاشة سوداء ؟ نعم ، هل هذا ما يحصل ؟ اذن النظام في الغالب هو المتضرر ، احد الملفات الخاصة بالنظام هو المفقود او المتضرر ، يمكنك ايضا ان تكمل الأمر الى آخر اللائحة ، او ان تبدأ بمعالجة هذا المشكل أولا و إن لم ينجح تمر للمشكل الثاني . 

 

– جوجل هو صديقك : 
نعم ، قبل ان نكمل سيرورة عملينا ، فلا بد ان تواجه بعض الأحيان بعض المشاكل التي سيستعصي عليك فهمها او تحديد مسبباتها ، فتصير عاجزا في المرحلة الأولى الا و هي إكتشاف السبب و المسبب ، فيبقى  لك بعض الحلول مثل التواصل مع أصدقائك على الفيسبوك او ربما مراسلة الصفحات التقنية من أجل تقديم حلول لمشكلتك ( كما نتوصل بها دائما على صفحتنا على الفيسبوك ) لكن هؤلاء الأشخاص ليسو بدراية كافية بحاسوبك ، و ما الذي فعلته قبل ان يظهر المشكل ، فقد يكون المشكل قد ظهر فقك بعد تنصيبك لبرنامج محدد ، و ان تراسل الصفحة بالمشكل و يعطونك حلول ممكنة لكنك لا تذكر لهم انك نصبت برنامجا البارحة ، و هنا يحدث الخطأ المتوقع ، لذلك يبقى الحل الأمثل هو جوجل ، إبحث عن مشكلتك في جوجل فهذا الأمر سيساعدك في شيئين رئيسيين ، أولا انك ستستطيع تحديد المشاكل الممكنة بدقة أكبر ، و ثانيا ستجد حلول و تجارب الآخرين ، مما تستطيع فقط من خلاله ان تقوم بالبحث عن حلول مطابقة لمشكلتك تماما و تجربتها ، على عكس شخص لم يعرف مسبقا المشكل و كل ما لديه هو بعض المحاولات لتجريبها . 

رحلة حل المشكل : 
في الغالب صديقي هذه هي المرحلة الأكثر إثارة ، نعم ، فإكتشاف المشكل في الغالب لا يأخذ منك كثيرا – حسب خبرتك – ، لكن تطبيق الحل هو الأصعب ، فأنت لا تعرف أولا ان كان الحل سيكون فعالا حقا ، او اذا ما كان هذا الحل قد يخلق مشاكل أخرى في جهازك ، و لا تعرف ان كان آمنا على جهازك من أساسه ، لذلك تبدأ بالتجريب شيئا فشيئا ، تجرب الحل الأول فإن كان كل شيئ جيد فقد تم حل المشكل ، و إن لم يكن فحان الوقت لأراجع صديقي جوجل و أبحث عن حل ثاني ، تأكد صديقي هذه المرحلة ان لا تجرب أشياء لا تفهمها ، و إن كان و لا بد و خوضها ، فننصحك بأن تقرأ قليلا عن التجربة او الحل الذي انت على وشك تنفيذه ، فهذا الأمر أيضا سيساعدك على عدم تعارض الحل الذي لديك مع مشاكل أخرى في جهازك . اما ان فشل كل شيئ صديقي ، فلن يبقى لك سوى حلين ، و هو العودة لنقطة الصفر ، و أن تجرب تصليح جهازك عند أشخاص عقدو العزم على تصليح أي شيئ ، فهناك بعض الأشياء حقا لا نستطيع إصلاحها بأنفسنا مثل إحتراق احد الهاردوير او إنكساره ، فهنا ستضطر الى شراء واحد جديد  ، لذلك ، لن تكون دائما قادرا على حل المشكل ، لكن ستكون قادرا على الأقل على إكتساب بعض الخبرات لحل مشاكل الآخرين مستقبلا . 

تعليقات فيس بوك

اضافة تعليق

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

Loading...