بالصور.. فنانة يابانية تحول أجساد النساء لحيوانات

0 76

من الوهلة الأولى قد تتخيل أن هذه الرسومات أو اللوحات ما هي إلا نتاج اللعب على الفوتوشوب لصور تم التقاطها وجرى العمل عليها فنياً، لكن الحقيقة غير ذلك، فهي أعمال واقعية على أجساد نسوية بشرية استغرق كل واحد منها لإنجازه قرابة 5 ساعات مع احتمال المرأة وصبرها طبعاً.

وبغض النظر عن الطبيعة الغريبة لهذه الأعمال الفنية، إلا أنها ليست إلا رسماً مباشراً على الجسد لتخلق هذه الموديلات المثيرة للإعجاب بنظر البعض، في حين أن آخرين أبدوا اشمئزازهم منها.

والفكرة لفنانة يابانية تدعى هيكارو تشو تبلغ من العمر 23 عاما، تقيم في طوكيو، تستخدم الجسد البشري كخامة يمكن تحويلها إلى عمل فني.

وتكشف جولة وسط الموديلات عن امرأة بوجه ذئب، وشخص له رأس عبارة عن لمبة كهربائية، وجسم امرأة يتحول إلى فراشات، وغيرها من هذه الميزات المذهلة في أعمال الفنانة اليابانية، بما في ذلك رسالة عبر موقع إنترنت تظهر في وجه امرأة تقول لك: “لا يمكن العثور علي”. أو “الموقع غير متوفر”، وأخرى يتوارى جسدها تماماً كما لو أنه كوكب في المجرة يهبط عليه أحد رواد الفضاء.

كما يمكن مشاهدة امرأة بأحشاء روبوتية، وأخرى بصدر على شكل العنكبوت، وواحدة بنموذج فرانكشتاين الدموي مع وجه ورقبة مخيطتين، وغيرها كما تظهر الصور.

وتقول هيكارو إن الموديل الواحد يستغرق منها قرابة 5 ساعات من العمل المتواصل.

وقد أوضحت قائلة: “بعض الناس وصفوا أعمالي بأنها مقرفة أو مزعجة، ويسعدني أن أسمع هذه التعليقات”.

وتشرح: “في العادة أرغب بأن أعطي عملي الفني طابع الصدمة، أو توفير شعور بعدم الارتياح لدى الناس، يجعلهم يتوقفون عندما يمرون بأعمالي”.

وتضيف: “لهذا عندما يقول الناس إن أعمالي مثيرة للاشمئزاز، فهذا يعني أن لها تأثيرا عليهم، وهذا يدل على أنها خلقت فيهم الأثر المطلوب”.

وتوضح أخيرا أنها تحصل على أفكارها للوحات البدنية والموديلات من خلال المماحكات اليومية في الحياة

تعليقات فيس بوك

اضافة تعليق

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

Loading...