صحة العظام أكبر من مجرد الكالسيوم!

0 64

صحتك بالدنيا

صحة العظام أكبر من مجرد كالسيوم!

قلت في مقالي عن مشاكل الباليو أنه بالرغم من أن الباليو يمنع أخذ الحليب ومشتقاته نتيجة للمشاكل الكثيرة المرتبطة بطرق إنتاجه ورداءة صحة وغذاء الحيوانات المنتجة للحليب والمضادات الحيوية والهرمونات التي تعطى لها إلا أنه عند ضمان الحصول على مشتقات الحليب ذات الجودة العالية فيمكن أن يكون الحليب ومشتقاته غذاء كاملا وصحيا جدا خصوصا بالنسبة للأطفال والبالغين الذين لا يعانون من حساسية منه “لعلكم لا تعلمون هذا ولكن أكثر البالغين ممكن ألا يناسبهم الحليب ويسبب لهم الحساسية والمشاكل”. وأنا شخصيا، بالرغم من أني أحب كل منتجات الحليب، اكتشفت فقط حديثا أن عندي حساسية منه وتوقفت تماما عن كل منتجات الحليب!

السؤال الذي من الممكن أن يتبادر إلى ذهن أي شخص في وضعي هو: إذا لم أشرب الحليب كيف إذن أضمن الحصول على كمية كافية من الكالسيوم لأحافظ على عظام قوية؟ وهذه في الحقيقة أحد المعلومات الخاطئة التي حفرت في أذهاننا بأن صحة العظام تعتمد على مشتقات الحليب فقط، مثلها مثل المعلومة الكارثية بأن الدهون المشبعة مسؤولة عن الجلطات القلبية!

والحقيقة أن منتجات الحليب ليست هي المصدر الوحيد للكالسيوم في الغذاء، بل على العكس هناك عدة مصادر وامتصاص الكالسيوم منها أفضل من امتصاصه من الحليب، وصحة العظام تعتمد على عوامل أكبر من مجرد الحصول على الكالسيوم وفقط!

فالفواكه والخضراوات والمكسرات والبذور واللحوم والبحريات كلها تحتوي على الكالسيوم وهذه نسبة الكالسيوم في بعض منها مقارنة بالحليب:

 

 

فكما رأينا يمكن أن نجد كميات كافية من الكالسيوم في مصادر أخرى غير الحليب، وهناك الكثير من الدلائل العلمية أن امتصاص الكالسيوم من الخضراوات مثل kale والملفوف والبروكولي والخضراوات الورقية الداكنة أفضل من امتصاصها من الحليب. ولهذا السبب كان هناك الكثير من الدراسات التي ربطت بين استهلاك الفواكه والخضراوات بكثرة مع صحة العظام أكثر من ارتباطها باستهلاك مشتقات الحليب! إذن لمنع هشاشة العظام والحفاظ على عظامكم قوية حاولوا تناول الخضراوات بكثرة.

وأيضا المكسرات بشكل عام وخصوصا اللوز، البذور وخصوصا بذور السمسم، الأسماك خصوصا عند أكلها مع العظام، التين والمشمش المجفف والبرتقال والبامية وبقية الخضراوات والفواكه بشكل أقل كلها مصادر للكالسيوم في الغذاء. أما القلوبات وشوربة العظم فهي مصدر ليس فقط للكالسيوم ولكن لمعادن أخرى مهمة لصحة العظام مثل المغنيسيوم والفوسفور. ولعل السبب في أن الخضراوات مهمة لصحة العظام هي أنها تمد الجسم ببقية المعادن المهمة التي تبني العظام إلى جانب الكالسيوم.

ولا ننسى أبدا دور الفيتامينات المهمة جدا مثل فيتامين أ، د وK2. وهذه مهمة جدا في عملية تنظيم تمعدن العظام “ bone mineralization“. ما هي أهم المصادر لهذه الفيتامينات؟ بالإضافة إلى الشمس لفيتامين د فإن البحريات، الكبد والقلوبات، والزبدة butter والسمن الحيوانيghee والكريم الثقيلheavy cream  والدهون الحيوانية من الحيوانات التي تربى بحرية على الحشائش هي أغنى المصادر بهذه الفيتامينات “على أن بعض الناس الذين لديهم حساسية من الحليب ممكن أن يتحسسوا من الزبدة أيضا لاحتوائها على نسبة بسيطة من الحليب أما السمن فهو زبدة مزال منها الحليب وهذا هو الفرق بينهما”.

ولكن لأن معظم الناس ما زالوا يخافون الدهون الحيوانية ولأن ضمان جودة المنتجات الحيوانية ليس دائما بالإمكان فربما يكون من الحكمة التركيز على البحريات والكبدة وأخذ حبات زيت كبد السمك للحصول على كميات كافية من هذه الفيتامينات المهمة لكل نواحي الصحة.  وأخيرا فإنه للحفاظ على عظام قوية يلزمنا أيضا الرياضة، وأفضل أنواع الرياضات التي تبني العظام هي تلك التي تنقل فيها وزن جسمك وتسمىweight bearing exercise مثل المشي والركض الخفيف مثلا.

إذا من كل هذا يتضح أنه لو أخذنا هذه النصائح بعين الإعتبار وأكلنا كميات كافية من الخضراوات والفواكه والأسماك وبعض شوربة العظم ومارسنا الرياضة فإننا نكون على الطريق الصحيح للحفاظ على عظام قوية!

 

تعليقات فيس بوك

اضافة تعليق

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

Loading...