معاريف: “طائرات صغيرة” تجوب غلاف غزة والاحتلال عاجز عن فعل شيء

0 69

ذكر موقع “إسرائيل” ديفنس، مساء اليوم، بأن حماس في الآونة الأخيرة تختبر القدرات الدفاعية للجيش الاسرائيلي أمام الطائرات الصغيرة في منطقة غلاف غزة.

وأفاد الموقع، أنه خلال الشهر الماضي نجحت حماس بإرسال طائرات تصوير صغيرة الحجم، ووصلت لأجواء أحد الكيبوتسات  المجاورة لقطاع غزة، وقد رصد الجيش “الاسرائيلي” إحدى تلك الطائرات، ولكنه لم ينجح في السيطرة عليها.

وأضاف : يوم الأحد الماضي نجحت حماس بإطلاق طائرة صغيرة الحجم في منطقة مغلف غزة، وبقيت قوات الجيش عاجزة لا تعرف ماذا تفعل مثل المرة التي حدثت في سبتمبر، مشيرة إلى أن الطائرة وصلت من غزة لغلاف غزة ومن ثم عادت بسلام لداخل غزة، دون أن يفعل الجيش شيئاً لتلك الطائرة.

ووفقاً للموقع ، فقد رصدت قوة عسكرية في نهاية شهر ديسمبر طائرة صغيرة تحلق في سماء غلاف غزة، ولكن قوات الجيش لم تستطع السيطرة على تلك الطائرة، موضحة أن تلك الطائرات التي تمتلكها حماس وصلت لسماء مغلف غزة، فبالتالي يمكن أن تستخدمها حماس وتحولها لطائرة انتحارية.

وحذر الموقع انه، إذا لم ينجح الجيش برصد تلك الطائرات قبل وصولها لأجواء كيبوتسات غلاف غزة، فعلى سكان الكيبوتسات أن يكونوا قلقين.

فهل يعني الأمر، بأن كل كيبوتس من الكيبوتسات المجاورة لقطاع غزة بحاجة لمنظومة دفاعية أمام تلك الطائرات الصغيرة.. ؟ الإجابة: نعم، فاليوم هناك منظومة تسمي “RF” قادرة على قطع الاتصال بين الطائرة والمتحكم بها عن بعد، وهذا إن كان هدف الطائرة التصوير أو تنفيذ هجوم.

وحسب الموقع: إن نجحت حماس بإدخال تلك الطائرات وإطلاقها نحو أحد كيبوتسات غلاف غزة، ونفترض هناك نفق لا عِلم لقيادة الجيش عنه، فالأمر يعني دمج قدرات قاتلة، فتلك الطائرة يمكنها أن تزود خلية مسلحة من غزة بمعلومات وصور عن فوهة النفق ومنح الخلية صورة جيدة تجعل أفراد الخلية يخرجون بشكل مفاجئ من النفق، وهذا يعود بفضل المعلومات الاستخباراتية التي قدمتها الطائرة في الوقت المباشر الحقيقي.

تعليقات فيس بوك

اضافة تعليق

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

Loading...