أسرى فلسطين : الاحتلال يجدد الإداري لأسيرين محررين للمرة الثانية

0 33

قال مركز اسرى فلسطين للدراسات بان محاكم الاحتلال جددت الاعتقال الإداري للمرة الثانية على التوالي لأسيرين محررين اعاد الاحتلال اعتقالهما مرة اخرى بعد ان  امضيا سنوات خلف القضبان .

واوضح رياض الاشقر الناطق الإعلامي للمركز بان الاحتلال جدد الإداري ” للمحرر المعاد اعتقاله  “عبد السلام جمال ابو الهيجا (30 سنة )، من جنين وذلك لمدة 3 اشهر، وكان اعيد اعتقاله 11/10/2016 بعد اقتحام منزله في جنين، وتحطيم محتوياته بحجة التفتيش، ونقلته الى سجن عوفر ، وفرضت عليه الاعتقال الإداري لمدة 3 شهور ، وقبل ان تنتهى بيومين قامت بتجديد الإداري له للمرة الثانية على التوالي.

وأشار الاشقر الى ان الاسير “ابوالهيجا” كان اعتقل سابقاً عدة مرات وامضى سنوات متعددة في سجون الاحتلال عدد منها تحت الاعتقال الإداري ، وهو نجل القيادي الأسير “جمال أبو الهيجا” المعتقل منذ عام 2002 ، ويقضى حكما  بالسجن المؤبد 9 مرات، واتهمه الاحتلال بقيادة كتائب القسام خلال معركة جنين .

واضاف الاشقر بان محكمة عوفر كذلك جددت الاعتقال الإداري للمرة الثانية على التوالي للأسير ” المحرر المعاد اعتقاله ” إبراهيم ياسين أبو سرور 30 عاما من مدينة بيت لحم وذلك لمدة 4 شهور، وكان قد اعتقل بتاريخ 5/9/2016 ، ولم يمضى على تحرره من اـخر اعتقال سوى 4 أشهر، وكان مجموع ما امضاه في السجون  يزيد عن 10 سنوات في سجون الاحتلال .

و كان قد امضى 9 سنوات متتالية في المرة الاولى ، حيث اعتقل  في عام 2004 ، بتهمة الانتماء لحركة حماس والمشاركة في مقاومة الاحتلال، ، وتحرر في 2013 ، ثم اعاد الاحتلال اعتقاله مرة اخرى في يناير من العام 2015 ، وامضى 15 شهراً في الاعتقال الإداري قضاها في سجن النقب الصحراوي، وتحرر في ابريل من العام الماضي واعتقل في سبتمبر من نفس العام وتم تحويله الى الإداري .

واعتبر الأشقر إصرار حكومة الاحتلال على اعتماد سياسة الاعتقال الإداري التعسفية بشكل مستمر ومتصاعد هو استهتار بالقوانين الدولية و تجاوز لكل المعاييروالشروط التي تحد وتحجم من تطبيق هذا النوع من الاعتقال، وتشترط استخدامه في اضيق الحدود، مؤكداً بان العدد الكبير من القرارات التي صدرت خلال العام الماضي تؤكد بانها سياسة يستخدمها الاحتلال للعقاب الجماعي ضد الفلسطينيين.

وقال بان الاحتلال يتعمد تجديد الاعتقال الإداري للأسرى وذلك بهدف اخضاعهم للاعتقال في السجون أطول فترة ممكنة دون محاكمة ، وقد جدد الإداري لغالبية الأسرى الإداريين الذين يبلغ عددهم حوالي (700) أسير.

وطالب الاشقر السلطة الفلسطينية الى ضرورة التوجه الى المحاكم الدولية لوقف اساءه الاحتلال لاستخدام  هذا النوع  من الاعتقال التعسفي .

تعليقات فيس بوك

اضافة تعليق

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

Loading...