وفاة طفلة بجرعة مضاد حيوي وعائلتها تطالب بالتحقيق

0 39

توفيت طفلة تبلغ من العمر عامًا ونصفًا بعد تلقيها العلاج بإحدى العيادات الخاصة، فيما أكد عمها بأن ابنة شقيقه كانت تعاني من زكام وحمى بسيطة بيد أن وضعها الصحي تدهور بشكل مفاجئ بعد تناولها الجرعة الأولى من المضاد الحيوي الذي وصفها لها الطبيب المعالج بتلك العيادة.
وقال عمّ الطفلة «فجر النيسر» بأن جسدها ازرقَّ وتسارعت دقات قلبها بعد دقائق بسيطة من تناولها المضاد مما يعني تأكيد وجود خطأ طبي أودى بحياتها، مشيرًا إلى أن العائلة تقدمت ببلاغ الى الجهات المعنية، مطالبًا فتح تحقيق لحوادث وفيات الأطفال مع تكرار تسجيل حالات مشابهة بأقل من شهر. يذكر بأن شهر يناير الجاري سجل وفاة 4 أطفال الأول يوسف أحمد ويبلغ من العمر عامًا واحدًا فقط وتوفي اثناء نقله بسيارة الإسعاف إلى مجمع السلمانية، تلاه إعلان وفاة الطفلة ليلى جعفر خميس بطوارئ السلمانية، فيما توفي الطفل عبدالله محمود قبل أسبوعين بعد تدهور وضعه الصحي بعد تلقيه العلاج بأحد المستشفيات الخاصة، حيث أفاد والده حينها بأن طفله وقع ضحية لخطأ طبي.

تعليقات فيس بوك

اضافة تعليق

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

Loading...