تجربة قيادة بي إم دبليو الفئة الخامسة 2017 الجديدة

0 32

منذ إطلاق الفئة الخامسة في عام 1972 وهي تعد معيار لفئة السيارات الفاخرة متوسطة الحجم وتحقق مبيعات ونجاح كبير للشركة، لتصبح ثاني أكثر سيارات بي إم دبليو مبيعاً بعد الفئة الثالثة، وتحقق 50% من أرباح بي إم دبليو في عام 2010، وتبيع 7.9 مليون سيارة خلال أجيالها الـ6 السابقة.

فئة السيارات الفاخرة متوسطة الحجم تشمل مجموعة من السيارات التي زادت من شدة المنافسة في هذه الفئة بفضل تطورهم السريع، مثل مرسيدس E-Class، وأودي A6، وجاكوار XF، وكاديلاك CTS، ولكزس GS، لذلك أصبح على عاتق بي إم دبليو مسؤولية أكبر لتوفير جيل جديد يعلو هذه الفئة.

كنت مهتم جداً بتجربة الفئة الخامسة الجديدة لسببين، الأول هو رغبتي بتجربة ماتصفه بي إم دبليو كأفضل جودة قيادة في فئتها، والآخر لرؤية مافعلته بي إم دبليو لتنافس مرسيدس E-Class بعد التطور الثوري التي حصلت عليه في جيلها الجديد.

التصميم الخارجي 9/10

رغم أن الجيل الجديد من الفئة الخامسة يبدو شبيه جداً بالجيل السابق، إلا أنه تغير بالكامل،  ليصبح أطول بـ36 ملم، وأعرض بـ5 ملم. وبفضل التصميم والخطوط الجديدة أصبحت الفئة الخامسة تبدو فعلاً أطول وأعرض من الجيل السابق.

حيث تميزت الواجهة الأمامية بالخطوط الأفقية، بداية من المصابيح الأكبر حجماً من الجيل السابق، والمتصلة بالشبك الذي يتوفر بخاصية Active Airstream، والذي يعمل على التحكم بكمية الهواء الداخلة لزيادة أيروديناميكية السيارة عبر فتح أو غلق فتحات الشبك أوتوماتيكياً.

الصدام الأمامي يتميز كذلك بخطوطه الأفقية، حيث يحتوى على فتحة تهوية على إمتداد الصدام تنتهي بفتحة تهوية جانبية، وتعلوها إنارة LED محاطة بقطعة كروم أنيقة.

من الجانب تميز تصميم الفئة الخامسة بفتحة تهوية جانبية جديدة من الكروم، تضيف لمسة أنيقة ورياضية في نفس الوقت، وكذلك المصابيح الخلفية الممتدة على الجانب.

وبالحديث عن المصابيح الخلفية، فهي أعرض وأكبر حجماً من السابق، إضافة إلى أن الفئة الخامسة أصبحت تتوفر بمخرجي عادم بشكل أساسي، وعلى الرغم من أنه قد يبدو للبعض كشيء غير هام أو مؤثر، ولكن عندما ترى الجيل السابق بفئاته 520i و 528i بمخرج عادم من جهة واحدة ستشعر بفرق واضح من حيث مظهر السيارة، والأهم الإنطباع الذي قد تحصل عليه وكأنها فئة أرخص أو بمحرك صغير.

التصميم العام للفئة الخامسة رغم أنه مازال يحافظ على هوية الجيل السابق، إلا أنه يبدو فاخر وأنيق جداً. عندما رأيتها لأول مره عند الكشف عنها شعرت بخيبة أمل خصوصاً بمقارنتها مع منافستها مثل مرسيدس E-Class، ولكن في الواقع وعلى الطبيعةة التصميم يبدو أفضل بكثير وأكبر حجماً مما هو عليه.

بعد تجربتي للفئة الخامسة قمت بقيادة مرسيدس E-Class ولم أتخيل أنني فعلاً سأرى تصميم الفئة الخامسة أكثر أناقة منها. لا تتسرع في الحكم على رأيي، حيث أن تصميم E-Class رائع بلا شك، ولكنه يبدو في الواقع كفئة أصغر من الفئة الخامسة. في المقابل تصميم الفئة الخامسة لن يلفت الأنظار كما تفعل E-Class نظراً لمحافظته على هوية الجيل السابق.

التصميم الداخلي 9/10

رغم أن التصميم قد يبدو لك أنه لم يتغير كثيراً، إلا أن التغييرات كانت أكبر مما تتصور، فهي جذرية ولكن حافظت على نفس هوية التصميم كما شاهدنا بالخارج.

تميزت الداخلية بخطوطها الأفقية التي تعطي إيحاء بسعة المساحة، الكونسول الوسطي أصبح أعرض من السابق، وموجه إلى السائق. الشاشة أصبحت منفصلة وأكبر حجماً، فهي بقياس 10.3 إنش، وبنظام iDrive 6.0 الحديث الذي سنتطرق له بالتفصيل بالأسفل.

عدادات السرعة أصبحت مكونة من شاشة بالكامل، تتوفر بـ3 واجهات مختلفة حسب وضعية القيادة، ستجد نفسك ترغب بتفعيل الوضع الرياضي فقط لتستمتع بواجهة عدادات السرعة الرياضية. التصميم العام وطريقة عرض المعلومات رائعه، ولكن إفقتدت إلى عرض الخرائط مقارنة بالسيارات المنافسة.

التصميم العام للداخلية كان رائع، مريح جداً وسهل في الإستخدام، ستشعر بأن كل شيء حولك وسهل الوصول إليه، توفر النظام الترفيهي بـ3 خيارات للتحكم عبر اللمس، والإيماءات، ومن خلال أداة التحكم iDrive زاد أيضاً من سهولة الوصول والتحكم. المواد المستخدمة جداً ممتازة، والإضاءة الليلة أضافت لمسة أنيقة مميزة للداخلية خصوصاً مع اللون المفضّل لداخلية بي إم دبليو اللون البرتقالي.

كنت أتمنى إختصار أزرار التحكم بالصوت والتكييف، أو تحسين تصميمها، فما زالت لا تبدو عصرية مقارنة بالمنافسين، وكان بالإمكان الإستغناء عن بعض الأزرار.

النظام الترفيهي 10/10

الجيل الجديد من نظام iDrive بنسخته 6.0 مازال يعد أحد أفضل الأنظمة الترفيهية المعلوماتية في عالم السيارات، فهو يتميز بكمية كبيرة من المزايا وسهولة الاستخدام وسرعة الاستجابة، بالإضافة إلى دعمه إلى التطبيقات الخارجية و عدة لغات منها العربية، فالنظام يقدم لك قوائم عربية بالكامل، و قراء كافة الملفات بالعربية أيضاً، بالإضافة لإمكانية البحث في أسماء الاتصال بالكتابة. وحتى ظهور التعليمات على شاشة عرض المعلومات HUD باللغة العربية بوضوح.

نظام الملاحة تميّز بسرعة الاستجابة، و الرسوم ذات الأبعاد الثلاثية المبسطة، كما أن شاشة اللمس الجديدة سهلت كثيراً من عملية التنقل داخل الخرائط نفسها واستعمال التقريب و الابعاد بحركة الأصابع تماماً كما هو الحال في الهواتف الذكية.

تجربة المستخدم

ما زاد من قوة هذا النظام هو مزاياه و إضافاته التي تكاد لا تقف عند حد معين، و يكاد يخلو تماماً من العيوب. سرعة الإستجابة والتنقل بين القوائم بسرعة تكاد تضاهي سرعة و استجابة أجهزة أبل حتى بالنسبة لشاشة اللمس، تماماً من مثل الأيفون و الأيباد.

و إن كان مقبض التحكم، أو الأوامر الصوتية، أو الأزرار المثبتة على المقود، أو حتى شاشة اللمس غير كافية، فإن بي إم دبليو قدمت و لأول مرة في عالم السيارات تقنية الإيماءات عبر التوجيه بحركات اليد، حيث لن يتطلب منك الأمر سوى تحريك يدك بطريقة معينة لتتحكم بأمر ما، دون ضغطة زر ولمس الشاشة، حيث توفر 6 حركات مبرمجة مسبقاً للتحكم بالصوت، وتلقي المكالمات، ومشاهدة محيط السيارة عبر كاميرات 360 درجة، وغيرها من الأوامر مع إمكانية برمجة أحدها حسب تفضيلاتك.

شاشة عدادات السرعة 

عدادات السرعة أصبحت تتوفر بشاشة رقمية الآن بدلاً من العدادات التقليدية، بـ3 واجهات مختلفة حسبت وضعية القيادة. تتلون هذه الشاشة باللون الأبيض بتصميم راقي عند القيادة بالنمط المريح. بينما تتغير إلى اللون الأحمر عند القيادة بالنمط الرياضي بتصميم يتضمن أرقام بخط كبير. أما نمط القيادة الإقتصادي فيتميز باللون الأزرق و تصميم مستقبلي تقني ليحاكي التقنيات الحديثة المستعملة. تقتصر هذه الشاشة على عرض المعلومات الرئيسية و الهامة بالسيارة و الرحلة، بينما تبقى المعلومات التفصيليلة معروضة على الشاشة الوسطية.

بي إم دبليو أرادت دمج روح عدادات السرعة التقليدية عبر إضافة إطار لمؤشرات العدادات، ولكنه أيضاً حد من مرونة تصميم الشاشة بعكس مانراه في شاشة عدادات السرعة لسيارات اودي ومرسيدس.

شاشة عرض المعلومات على الزجاج HUD لطالما تفوقت بها بي إم دبليو على منافسيها بسبب نقاء هذه الشاشة و دقتها و وضوحها حتى في النهار. المعلومات المعروضة تتضمن معلومات السرعة و الملاحة و الملفات الموسيقية و الهاتف وكل شيء تقريباً! بتصميم رائع غني بالألوان الواضحة التي نادراً سترى من ينافسها حالياً.

السلامة و أنظمة مساعدة السائق 10/10 

حصلت الفئة الخامسة الجديدة على تقييم 5/5 من منظمة Euro NCAP الأوروبية، وتقييم كامل مع تصنيفها TOP SAFETY PICK+ ضمن أكثر السيارات أماناً في عام 2017 من منظمة IIHS الأمريكية.

من حيث الأنظمة تتوفر الفئة الخامسة بعدد من أنظمة للسلامة ومساعدة السائق تشمل كاميرا 360 درجة توفّر رؤية ثلاثية الأبعاد 3D تظهر لك مجسم السيارة بين الأشياء المحيطة بها بطريقة رائعة جداً ودقيقة. و بالتأكيد رؤية السيارات القادمة منن اليمين أو اليسار عند التقاطعات بواسطات الكاميرات الجانبية.

بالإضافة إلى نظام مراقبة حالة السائق واقتراح فترات استراحة و تناول كوب من القهوة عند استشعار النظام لإرهاق السائق. ولا ننسَ المصابيح الأمامية الليزريةوالتي يمكنها أن تضيء لك الشارع لمسافة تصل لـ600 متر، كما أنها مصابيح نشطة وتتكيف مع سرعة السيارة واتجاه الالتفاف لتعطيك مدى رؤية أكبر. ومن الخيارات الإضافية هنالك نظام الرؤية الليلية الذي يستطيع تمييزز المشاة و تنبيه السائق بوجودهم و تطبيق فرامل الطوارئ في حالة عبورهم أمام السيارة. مكابح الطوارئ تعمل أيضاً عند توقعع تصادم أمامي أو جانبي لأي سبب كان. أضف إلى ذلك نظام النقطة العمياء و مراقبة المسار وتعديل السيارة لإبقائها داخل المسار بعد تنبيه السائق باهتزاز المقود.

عند الإزدحامات المرورية أو على الطرقات السريعة، يمكنك تفعيل نمط القيادة الشبه ذاتي لتقوم السيارة بتفعيل مثبت السرعة النشط لتتسارع و تتباطأ حسب سرعة السيارة التي أمامها مع توجيه المقود تلقائياً أيضاً, ولكنه على عكس تيسلا التي يمكنكك فعل ما تشاء في تلك الأثناء، ستطلب منك الفئة الخامسة لمس المقود كل بضع ثوانٍ للتأكد من تركيز السائق ورفع مستوى الأمان. و عند وصولك لوجهتك، يمكنك تفعيل نظام الركن الآلي الذي يعمل بالكامل دون حاجة السائق للتحكم بالفرامل كما هو شائع في باقي الأنظمة.

الأداء 10/10

تتوفر الفئة الخامسة حالياً بـ3 خيارات للمحركات في الشرق الأوسط، تشمل:

  • فئة 530i بمحرك 4 سلندر بسعة 2.0 لتر بقوة 252 حصان وعزم 350 نيوتن-م، تتسارع من 0 إلى 100 خلال 6.2 ثواني (6.0 ثواني بنظام xDrive).
  • فئة 540i بمحرك 6 سلندر بسعة 3.0 لتر بقوة 340 حصان وعزم 450 نيوتن-م، تتسارع من 0 إلى 100 خلال 5.1 ثواني (4.8 ثواني بنظام xDrive).
  • فئة M550i بمحرك 8 سلندر بسعة 4.4 لتر بقوة 462 لتر وعزم 650 نيوتن-م، تتسارع من 0 إلى 100 خلال 4.0 ثواني.

جميع المحركات مرتبطة بناقل حركة أوتوماتيكي من 8 سرعات، سريع في الإستجابة وسلس في التغيير.

تعدد الخيارات، وتوفرها بعزم كبير جداً مقابل حجم المحرك الصغير يجعلها بلا شك أحد أقوى نقاط قوتها، وتخيّل أن فئة M550i تتسارع أفضل من M5 السابقة بفارق 0.2 ثواني، ويعود الفضل لنظام الدفع الرباعي، وكذلك المحرك المطوّر بلا شك.

من بين هذه الفئات، قمنا بتجربة 540i برزمة Luxury، وتتوفر هذه الفئة أيضاً برزمة M سبورت. أداء محرك الـ6 سلندر كان ممتاز جداً، وتميّز بأنه يجمع بين سرعة الإستجابة وقوة الأداء، وكذلك هدوئه وسلاسته في نفس الوقت، مما يوفر لك قيادة رياضية وفاخرة حسب رغبتك.

القيادة 10/10

هنا ننتقل للحديث عن أبرز ميزة في الفئة الخامسة، والتي مازالت تتفوق بها عن المنافسين، جودة القيادة.

جودة قيادة السيارة تعتبر أهم خصائصها بالنسبة لي، فهي العلاقة بين السائق والسيارة والطريق، ولن يغنيك التصميم الخارجي أو الداخلي والمواصفات العالية عن شعورك بالراحة والثبات وإتصالك المباشر بجميع أجزاء السيارة أثناء قيادتك، وهو المكوّن الأساسي لأي سيارة.

وفعلاً، لم تبالغ بي إم دبليو عندما قالت أن الفئة الخامسة الجديدة هي الأفضل في فئتها من حيث جودة قيادتها، نظام التعليق ميهأ لتوفير أعلى دراجات الراحة واعلى درجات الثبات، ويعطيك شعور بالثقة على السرعات العالية والمنعطفات، وستشعر بأنك متحكم ومتصل تماماً بالسيارة بفضل نظام التوجيه الجديد الذي يتوفر بخيار التوجيه الرباعي (توجيه العجلات الأربعة) كخيار إضافي، والذي يقوم بتحريك العجلات الخلفية لتوفير مرونة أكبر في المنعطفات، ويستخدم كثيراً في السيارات الرياضية عالية الأداء.

بي إم دبليو طوّرت ما تسميه بـSynergy Thermoacoustic Capsule أو “Syntak”، للتقليل من ضوضاء المحرك، وعزل المقصورة الداخلية، بفضل استخدام مواد عازلة للصوت. يعمل هذا النظام بجانب نظام التعليق ليجعل الشعور بالإهتزازات داخل المقصورة أقرب إلى المعدومة.

تتوفر الفئة الخامسة بـ3 وضعيات للقيادة تشمل (مريح، رياضي، إقتصادي) إضافة إلى خيار (الوضع المكتيف) والذي يتوفر كميزة إضافية ويجمع بين وضعيات القيادة الثلاثة بحيث يحلل أسلوب قيادتك وحالة الطريق، ويهيء الإعدادات المناسبة تلقائياً.. جميع وضعيات القيادة تقوم بتعديل إعدادات التوجيه، دواسة الوقود، ونظام التعليق لتوفير وضع قيادة وأداء مخصص حسب رغبتك.

نظام الدفع الرباعي الذي يعمل بجانب نظام التوجيه الرباعي للعجلات زاد من رساوة السيارة وثباتها على الطرقات عند السرعات العالية والمنعطفات رغم كبر حجمها وكونها سيارة فاخرة.

بشكل عام، قيادة الفئة الخامسة كانت من أبرز نقاط قوتها مقارنة بفئتها، فهي تجمع بين القيادة الفاخرة السلسة والهادئة، وكذلك الثبات والإستجابة العالية ودقة التوجيه، حيث ستشعر بأن الفئة الخامسة توازن بين الخصائص الفاخرة والرياضية بشكل شبه مثالي.

الأسعار

– فئة 530i بـ220,000 ريال
– فئة 530i Luxury Line بـ255,000 ريال
– فئة 530i M-Sport بـ265,000 ريال
– فئة 540i Luxury Line بـ265,000 ريال
– فئة 540i M-sport بــ290,000

الأسعار تشمل الصيانة لمدة خمس سنوات أو 200,000 كم.

ماهو الفرق بين رزمة Luxury Line و M-Sport؟

رزمة M-Sport تضيف إضافات رياضية تشمل صدام أمامي مكون من 3 فتحات تهوية منفصلة بدلاً من واحدة عريضة، وزوائد جانبية أعرض، وطلاء قطع الكروم باللون الأسود، وتزويدها بجنوط M Double-Spoke، إضافة إلى مقود M-Sport الرياضي.

أما رزمة Luxury Line، تتميز بصدام بفتحة تهوية سفلية عريضة، وطلاء الكروم على بعض أجزاء السيارة مثل الشبك والإطار الذي يحيط بإنارة الضباب، والقطعة التي تتوسط الصدام الخلفي، وفتحة التهوية الجانبية، إضافة لخيار جنوط فاخرة.

9.6 / 10

التقييم النهائي

بفضل جودة القيادة العالية، والمواصفات والأنظمة المتطورة، إضافة إلى الأداء الرائع بخيارات محركات تجمع مابين سلاستها وقوتها، ستحصل على أحد أفضل خيارات السيارات الفاخرة، بحجمها المثالي، وتصميمها الأنيق والذي يحمل الروح الرياضي بخيار رزمة M-Sport.

تعليقات فيس بوك

اضافة تعليق

قد يعجبك ايضا أكثر من مؤلف

Loading...